السبت، 28 يناير، 2012

ابتعدت

قد تكون هي من تحبني ولكن ليست بالضروره حبيبتي

قد تكون من تسهر الليالي فقط لتفكر بي

قد تكون هي من تعد الوقت والايام لتراني فقط امر امامها

قد تكون هي من تهدر كل لحظاتها السعيدة لتحزن لأجلي

قد تكون من تحتاجني بجانبها دائماً وترهق نفسها فقط لانها لم تجدني

قد تكون هي من تحبني اكثر من نفسها

ولكنني لم أشعر بها قط


ربما لأنها اختارت ان تحبني في صمت
ام انا اخترت الا اسمعها ابداً وهي تنادي اسمي مراراً و تكراراً فى احلامها

وتراني كل يوم في احلامها وتنتظرني في الواقع

ولكنها تنتظر جرحَ اخر مني

ورغم انني اعلم الان انها تحبني بهذه الطريقة ولكني ابتعدت عنها

اخترت أن ابتعد فأنا لم اطلب منها يوماً ان تحبني

ولم أجد داخلي مشاعر كفاية لأبقي معها

أعلم انها تحتقرني الان ولربما تكره نفسها لانها لا تعلم كيف تكرهني

ولكن لم يكن بيدي شئ


كنت أنا في حالتها ايضاً وهي ابتعدت عني

وعندما ابتعدنا فترة كفاية كانت بالنسبة لي وكأنها لم تتواجد في حياتي ابداً


أبتعدت انا لاعطيها فرصه تعيد ترتيب اولوياتها

فرصة لتعلم حقاً انني لم استحق يوماً حبها

لربما .. لربما فقط تستطيع نسياني او تجاوزي

عنكِ

لا تحاولي أن تسألي من في حياتي من اشخاص دائماً عني

فقد لا يفيدونك بشئ

لانهم لا يعرفونك جيداً حبيبتي

لا يعرفون أنك من احببت

وظللت ابحث عنها كثيراً
ولا يعرفون انهم حينما اعتقدو ان حبك سجن
قضابنه حولي تشكلت وتتحرك معي اينما اذهب

تنمنعني ان أبحث عن غيرك

لا يعرفون انني اعشق ان اكون سجين حبك

لانهم لا يعرفونك جيداً حبيبتي

قد يسألوني كثيراً عنكِ


ولا أقول لهم شئ عنكِ

ويبحثون عن وسيلة ليعلمو من انتي حقاً

ويتبعوني خطواتي وكأنهم ظلي

حتي يروني وانا معكِ
فهذا كل ما يحتاجون أن يعرفوه

أن سري هو انتي

لأنني حينما اكون معكِ

أكون في أسعد حالاتي

الثلاثاء، 24 يناير، 2012

اعتقدو

اعتقدو بانها حلماً يروادني حتي في يقظتي
وقالو حتي انها شبحاً يرافقني في كل مكان
قالو انها استحوذت علي
وانها قيدتني
قالو انها تملكتني
قالو مهما قالو في حقها ظلماً ولكنهم لا يعلمو انها فقط وببساطة حبيبتي

لأنهم لم يعلمو يوماً مقدار حبي لها

لأنهم لم يروها بعيني
لم يعلمو ابداً مكانتها في قلبي

رغم ما فعلته لها وما فعلته بي

ولكنني مازلت اعشقها
مازلت احترمها
فحتي ولو غابت عني كثيراً

فيوماً من الايام كنت حبيبها

تشتاق لي وتحبني كما احببتها

هم لم يعرفو لماذا اتذكرها دائماً

كلما اشتد المطر حولي

حاولو كثيراً ان يجدوا سبب تذكري لها

سبب حنيني اليها كثيراً

لم يعلمو ابداً ان قطرات المطر
دائماً تأتي امامي

لتشكل صورة لها امامي

وأبتسم دائماً لها

ولكنها لم تبتسم لي يوماً

لأنها صورة فقط وسط المطر

اراها وأركض خلفها
دائماً

ولكن كل ما أجده في النهاية هو جفاف المطر

فأحزن لاني فقدتها

فيبحثو عن سبب حزني

ولكنهم لم يعلمو رغم انني فقدتها منذ وقت طويل

الا انني مازلت احملها فى قلبي اينما اذهب

ماذا لو؟

ماذا لو تركتك في حياتي
دائماً ولم ادعك تذهبين
بل وإن حاولت ان اتركك تظلي متمسكة بي
ولا تدعيني اذهب ابداً ولا تتركيني يوماً

ماذا لو تركتك عالقة في حبي
ودائمة الوجود في خيالي
كلما احاول التفكير في شئ اخر غيرك
تصيبني بألم شديد حتي افكر فيكي انتي فقط


ماذا لو أسكنتك قلبي
ولم تخرجي منه ابداً
واغلقت عليكي
شبابيك وابواب قلبي
بل وحتي بنيت حولكي اسواراً عالية
لا يستطيع ان يخترقها احد
وحبستك داخله

ماذا لو علق اسمك علي لساني
لا اردد غيره طوال اليوم
وكأنني شريط عالقاً علي اغنية واحده

ماذا لو ظللتي دائماً معي وكأنك ملتصقة بي
لا استطيع الذهاب لأي مكان بدونك
ولا تستطيعين ان تخطي خطوه بدوني

ماذا لو تهت انا وانتي علي جزيرة
وحدنا دون ان نكتشف طريقة عودتنا

نعيش انا وانتي فقط وحدنا بعيد عن بقية العالم

ونظل معاً حتي النهاية

خواطر مع النفس

هل سأعود انا نفسي مجدداً

ام سأظل مفقوداً
لفترة طويلة دون اسباب

هل سأعود لعبثي مجدداً

ام سأظل جالساً
لفترة طويلة جالساً دون حراك

هل سأعود يوماً كما كنت في السابق

ام سأظل انا قابع في الظلام كثيراً

مستسلماً معظم اوقاتي

مبرمج علي بعض الاشياء التي تمتص الحياة شئ فشيئاً مني

اتسائل الي متي سأظل فاقداً للوعي الطبيعي داخلي

الي متي سيظل هذا الحال ؟

فانا لم أعد احتمل
ان اظل انا حبيس نفسي

حبيس افكاري ومشاعري

أريد ان اتحرر

أريد ان اعود انا نفسي

فهل اعود يوماً

سامحيني

سامحيني حبيبتي لم اعد انا نفسي مؤخراً

 فقد حاولت أن ابقي من يسأل عن هواكي مضللاً

سامحيني حبيبتي إن لم اعد إليك بعد إبعادهم

فقد حاولت كثيراً ابعادهم ولكني في النهاية نجحت

او هكذا اعتقدت

فحين كنت اضللهم

ابعدتك عني كثيراً حتي لا يتبع احداً اثارك في طرقاتي

ولكنني لم اتخيل يوماً ان اعود ولا اجدك حبيبتي

لذا سامحيني إن كنت وسط تضللي لهم

خسرتك معهم

رغم انني اخبرتك كثيراً عن أساليبي
وعن طرقي جميعها

ولكنك رغم ذلك وقعتي ضحية لها

او هكذا اعتقدت

لقد كنت انا من حاول ابعادك عنهم

خوفاً من كلامهم الجارح لكي

خوفاً من ان تتبعك لعنة معرفتي

فيظل الجميع يذكرك بانني كنت احبك

حتي وإن لم تبادليني حبك

ولكن كان الجميع ليلومك

لقد كان انا من حاول ان يحميكي بشتي الوسائل

ظناً مني بأنك تعرفين جيداً ما افعله من اجلك

ولكنك لم تهتمي يوماً

وتركتيهم يدخلون عقلك ويعبثون فيه ويأخذ الجميع راحتهم

وكذلك حتي بعد رحيلي

مازلت ابتعد عن كل طريق تأخذينه

حتي لا اذكرك يوماً بان شخصاً احبك

هنا

لهذا تخليت عن فكرة لقائك بعد رحيلك